بحضور الرفيق الدكتور عزت عربي كاتبي رئيس المنظمة تكريم الأطفال المشاركين في معرض الباسل للإبداع والاختراع

لأن المبدعين والمخترعين هم ذخيرة و مخزون علمي ولأن الإبداع من أرقى حالات الذهن والعقل كرّمت وزارة التجارة الدّاخلية وحماية المستهلك اليوم بمناسبة ذكرى حرب تشرين التحريرية عدداً من المبدعين والمخترعين ممَّن شاركوا في معرض الباسل للإبداع والاختراع في دورته الأخيرة من منظمة طلائع البعث واتحاد شبيبة الثورة وعدد من المشاركين أيضاً في معرض الصّين العاشر للإبداع والاختراع. و 12 طالبا وطالبة من المتفوقين في الشهادتين الإعدادية والثانوية.

وقد حضر حفل التكريم الرفيق الدكتور عبد الله الغربي وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك والرفيق الدكتور عزت عربي كاتبي رئيس منظمة طلائع البعث والرفيق عبد المنعم الصوا عضو قيادة اتحاد شبيبة الثورة وممثلين من جمعية المخترعين السوريين وجامعة دمشق.

وأكد الدكتور عبدالله الغربي وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في كلمة له خلال حفل التكريم الذي أقيم في مبنى الوزارة أهمية الاختراعات في بناء سورية الحديثة والمتطورة مشيرا إلى الجهود التي تبذل لربط الاختراعات بالواقع الصناعي والمهني وسوق العمل وأن هذا التكريم يأتي ضمن استمرار دعم الوزارة للمخترعين مبينا أن ما قدمه معرض الباسل للإبداع والإختراع في دورته الأخيرة يرقى إلى المشاركة العالمية، منوهاً إلى ضرورة استمرار هذه اللقاءات لتشمل كافة المحافظات السورية لاستيعاب العدد الأكبر من الاختراعات.

بدوره الدكتور عزت عربي كاتبي رئيس منظمة طلائع البعث في الجمهورية العربية السورية بين أهمية رعاية وإكتشاف بذور الإبداع للشباب والأطفال ، حيث من المعلوم أن نشأت الإبداع تكون في مرحلة مبكرة وهذا الاكتشاف والرعاية وضع أطفالنا الطليعين على السكة الصحيحة وهذا أهم مايمكن إنجازه في هذه الظروف ، ونحن بدورنا كمنظمة طلائع نسعى جاهدين بعد تحرير معظم أرجاء الوطن الغالي من الإرهاب أن نعيد اعمار هذا الوطن ، وإعادة الإعمار لا تقوم على الأشخاص العاديين  بل يقوم على الأطفال والشباب ومن خلال الكفاءات المبدعة لأنها تختصر الزمن وتبتكر الحلول الميسرة والسريعة التي تسهم في إعادة إعمار هذا الوطن وبناءه من جديد أفضل مما كان .