بطاقة تهنئة إلى منظمة طلائع البعث بمناسبة عيد الطلائع الخامس والأربعيين من رئيس مكتب التربية والطلائع المركزي الرفيق ياسر سلمان الشوفي

قيادة منظمة طلائع البعث
في ذكرى ميلاد منظمة طلائع البعث الخامسة والأربعين تتنفس الطفولة في بلدنا الحبيب رائحة النصر و نشوته وشذى الياسمين وعبقه . وتمتزج أهازيج أطفالنا بالفرح والمحبة والثقة بالمستقبل الواعد .
مستقبلٌ مزهر لأجيال هذه المنظمة حدد معالمه القائد المؤسس حافظ الأسد عندما أعطت زيارته إلى معسكرات طلائع البعث في الزبداني عام 1975 زخم ولادة هذه المنظمة آخذةً على عاتقها مسؤولية بناء الجيل وإعداده على أسس وطنية وقومية بالتآذر والتعاضد مع المؤسسات التربوية الأخرى.
هذا النهج ثبته وعززه قائد الوطن وربان سفينته وصانع أمجاده السيد الرئيس بشار الأسد .
مجدداً لروح المنظمة وقيمها ودافعاً لها لتكون السباقة في بناء الجيل وتنويره بالفكر والمجدد لآلق هذه الأمة ورسالتها الإنسانية السامية .
ونغتنم هذه المناسبة لنجدد من خلال قيادة حزبنا العظيم حزب البعث العربي الاشتراكي ومن خلال منظمة طلائع البعث ، الولاء والوفاء والانتماء لمسيرة قائدنا المظفرة السيد الرئيس بشار الأسد راعي الطفولة في أن نكون القيمين على آمال الطفولة ومستقبلها في هذا البلد الذي كان قدوة لمسيرة الأحرار في العالم ومواجهة قوى الشر والظلام والغطرسة ولخلق عالم من التعدد والازدهار والأمل لأطفال العالم وشعوبها جمعاء.
كل عام وانتم بخير
والخلود لرسالتنا
رئيس مكتب التربية والطلائع المركزي
الرفيق ياسر سلمان الشوفي